الحقن المجهري - التلقيح المجهري

الحقن المجهري

هو عملية ادخال الحيوان المنوي مباشرة في سايتوبلازم البويضة وهي طريقة فعالة, و يستعمل حيوان منوي واحد فقط و ليس كما يجري في عملية اطفال الانابيب التي يتم وضع عشرات الالاف من الحيوانات المنوية بجانب البويضة و تتم بهذه الطريقة حقن البويضة بعد ازالة الخلايا الملاصقة للبويضة و هذه الطريقة تعتبر المثالية و المفضلة حاليا و هذه الطريقة تعتبر تطور لانه بهذه الطريقة من الممكن حدوث التلقيح حتى مع استخدام عدد قليل جدا من الحيوانات المنوية. عملية اطفال الانابيب (ICSI)

هذه العملية تتضمن استخدام ادوات خاصة و مجهر مقلوب حتى يتمكن فني المختبر من سحب الحيوان المنوي باستخدام ابرة خاصة بالحقن المجهري و التي يتم ادخالها بعناية خلال غشاء البويضة ثم يتم حقن الحيوان المنوي الى الجزء الداخلي من البويضة (السايتوبلازم) , ثم يحدث الاخصاب في 75-85% من البويضات التي تم حقنها بالحيوانات المنوية.

دواعي اللجوء لعملية الحقن المجهري:

• عوامل العقم الذكريةالتي تشمل قلة عدد الحيوانات المنوية, ضعف حركة الحيوانات المنوية, سوء نوعية الحيوانات المنوية, عدم استطاعة الحيوان المنوي المرور خلال غشاء البويضة, انعدام الحيوانات المنوية بالسائل المنوي.

• عدم حدوث الاخصاب في محاولات اطفال الانابيب السابقة.

• في حال خضوع الزوج لعملية قطع القناة الدافقة وفي حال تم تجميع الحيوانات المنوية من الخصية او البربخ.

• اذا كان الزوج يشكومن مشاكل في الانتصاب او القذف.

• يتم اقتراح هذه الطريقة للازواج في في حال انتاج عدد قليل من البويضات لزيادة نسبة البويضات المخصبة بالمقارنة مع عملية اطفال الانابيب العادية.

• في بعض العيادات يتم اللجوء لهذه العملية فقط في حالات العقم الذكري الشديد و من الجهة الاخرى يتم اللجوء لهذه الطريقة من قبل بعض العيادات في كل الحالات.

طريقة عمل الحقن المجهري:

• يتم تحفيز مبايض الزوجة لانتاج اكبر عدد من البويضات.

• ثم يتم تجميع البويضات باستخدام ابرة دقيقة مقورة تحت توجيه الموجات فوق الصوتية.

• سحب الحيوان المنوي يتم بواسطة ابرة رفيعة يتم ادخالها بعناية خلال جدار البويضة الى داخل سايتوبلازم البويضة و من ثم يتم حقن الحيوان المنوي, بعد ذالك يتم ازالة الابرة. هذه الخطواة لا تؤكد حدوث الاخصاب و لكنها تعطي فرصة لعملية الاخصاب للبدء و لانتاج الاجنة.

• يتم بعد ذالك ارجاع الاجنة للرحم يومين الى ثلاث ايام بعد الاخصاب او باليوم الخامس بعد الاخصاب عند وصول الاجنة لمرحلة ال blastocyst.

• اجراء فحص الحمل يتم اسبوعين بعد ارجاع الاجنة.

 

لقطات فيديو لعمليات اطفال الانابيب

 

صور من عمليات الحقن المجهري

Presperm loading

Presperm loading

Holding the Egg

Holding the Egg

Step 1

Step 1

Step 2

Step 2

Step 3a

Step 3

Step 4

Step 4

Step 5

Step 5

Step 7

Step 6

Step 8

Step 7

الحقن المجهري للبويضة

طرق الحصول على الحيوانات المنوية التي يتم استخدامها في الحقن المجهري:

• في حال وجود حيوانات منوية بالسائل المنوي , يتم انتاج عينة الحيوانات المنوية بواسطة عملية القذف الطبيعي في وعاء خاص بنفس يوم سحب البويضات.

• في حال عدم وجود حيوانات منوية بالسائل المنوي , يتم الحصول على الحيوانات المنوية من الزوج بواسطة:

سحب الحيوانات المنويه من البربخ والحقن المجهري للبويضة

والرجل المستفيد من هذه الطريقة هو عادة الذي يشكو من إحدى المشاكل التالية:-

* عدم تكون ( تخلق ) الحبل المنوي.

* وجود التهابات شديدة مثل السل الذي يتركز في المنطقة التناسلية، أو الأمراض التناسلية الأخرى التي تؤدي إلى انسداد القنوات الناقلة للحيوان المنوي والتي لا يمكن معالجتها جراحياً.

* إذا قُطع الحبل المنوي بطريق الخطأ مثلاً عند إجراء جراحة معينة ولم تنجح محاولات إصلاحه.

وتنجز هذه الطريقة بواسطة سحب الحيوانات المنويه من بداية اتصال البربخ بالخصية، وهي المنطقة التي تكون الحيوانات المنويه قد أنتجت فيها حديثاً ولديها أكبر فعالية في الحركة والقدرة على الإخصاب وبعد ذلك يتم إجراء الحقن المجهري للبويضة كما ذكرنا سابقاً.

* استخلاص الحيوانات المنويه من الخصيتين والحقن المجهري للبويضة

استخلاص الحيوانات المنويه من الخصيتيناستخلاص الحيوانات المنويه من الخصيتينويتم بواسطة هذه الطرق استخلاص الحيوانات المنويه من الخصية مباشرة إما عن طريق إجراء خزعات من الخصية (TESE) أو بواسطة سحبها من الخصية بواسطة إبرة ( TESA ) ومن ثم استعمالها للحقن المجهرى للبويضة كما ذكرنا سابقاً وتستعمل في الحالات التالية:-

- عدم وجود الحيوانات المنويه في البربخ .

- انسداد البربخ أو عدم وجوده.

- انسداد أو عدم وجود قنوات المنى .

انظرنسب النجاح لدينا

مساوئ الحقن المجهري:

• الحمل المتعدد و الحمل خارج الرحم .

• نسبة حدوث تشوهات خلقية كالشلل الدماغي ترتفع من 3% في الحمل الطبيعي الى 6% في الحمل الناتج من الحقن المجهري و اطفال الانابيب.

• زيادة نسبة الخلل الجيني الذي يتم ايصاله للطفل من الحيوان المنوي لان عملية الحقن المجهري تتخطى مرحلة الاختيار الطبيعي للحيوان المنوي الذي يتم بالحمل الطبيعي الذي يتم من خلاله اختيار الحيوان المنوي الاقوى للتلقيح.

• الحقن المجهري تكلفته اعلى من اطفال الانابيب.